بسم الله الرحمن الرحيم


الصبر جنة من ألم

والظفر بها ظفر بمكروه عاجل زائل مقابل محبوب دائم ربما يكون بعيدا !


التمكين لن يحصل مالم تتمكن مبادئنا في أنفسنا !


بالإمكان أن نسير كبقية الناس

نأكل ونشرب وننام


ونحصل كل ملاذنا

ونضحك بأعلى صوت


لكن في دواخلنا صوت يحث هذا الآدمي :


” الحارث والهمام ”

سيسعى حتما ، لكن إشباع الرغبات وتحقيق الغايات الكبرى يحتاج لحرمان قد يصيب كل الرغبات الصغرى المتوفرة للأغلبية


مهم أن نعتقد ، وترسخ لدينا مبادئ فاضلة

والأهم أن نثبت عليها وندعو لها

لا شيء بعد الله سوى الصبر كمقبلات لشهد النعيم – يارب أكرمنا –


ما الحياة بدون قلب يتدفق منه طموح وهمة تعمر أرضية الجسد

وتطهر سماوية الروح

فيبتسم ثباتاً ،،، كندى من صخر !


” أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون “


اللهم أجعلنا من الصادقين .



من رسالة هاشم الرفاعي إلى والده :


أنا لست أدري هل ستذكر قصتي
أم سوف يعلوها دجى النسيان
أو أنني سأكون في تاريخنا
متآمراً أو هادم الأوثان
كل الذي أدريه أن تجرعي
كأس المذلة ليس في إمكاني
أهوى الحياة كريمة لا قيد لا
إرهاب لا استخفاف بالإنسان


http://audio.uae88.net/playmaq-4412-0.html